QNB STARS LEAGUE

السد ينتصر ويتمسك بصدارة دوري الأشبال والدحيل يواصل ملاحقته

أسفرت مواجهات الجولة الثالثة عشرة الأخيرة من دوري الدرجة الأولى للأشبال عن أربعة إنتصارات لفرق مقدمة الترتيب الأربعة السد والدحيل والغرافة والعربي التي تسيطر على المراكز الأربعة الأولى أو مقاعد المربع الذهبي للدوري المؤهلة للعب في البطولة الخاصة عقب نهاية منافسات كل دوريات الفئات الخمسة - الأشبال والشباب والناشئين والأمل والواعدين -
 
وبهذه الإنتصارات التي حققتها فرق المقدمة، فقد ظل صراع سباق الصدارة والمقدمة على ما هو عليه، إذ واصل الثلاثي السد والدحيل ومن خلفهما الغرافة المتربص بهما التنافس على لقب الدوري المنحصر بينهم هذا الموسم في ظل الفارق النقطي الضئيل الذي يفصل كل فريق عن الآخر، وأستمر كذلك رابع فرق المقدمة " العربي " البعيد عن سباق الصدارة في تموضعه وتمسكه بالمقعد الأخير بالمربع الذهبي بعيدا عن منافسيه قطر والوكرة وأم صلال المبتعد عنهم العربي بفارق مريح، غير أنه لم يضمن مركزه  في المربع الذهبي.
 
وكانت رباعي مقدمة الترتيب، كما أسلفنا الذكر، قد حققوا أربعة انتصارات على حساب منافسيهم الريان والأهلي وقطر ومعيذر، إذ حقق السد المتصدر إنتصاره الثالث عشر تواليا بإكتساحه للريان المتأخر في الترتيب بسبعة أهداف دون رد ليواصل تميزه وتفرده بكونه الفريق الوحيد الذي انتصر في كل جولات المنافسات ولم يتعرض لأي خسارة، وحقق الدحيل وصيف المتصدر وحامل اللقب المبتعد بثلاث نقاط عن صاحب الصدارة إنتصاره المهم والصعب بهدف وحيد على الأهلي ليواصل ملاحقته للمتصدر، وليستمر الصراع بين الفريقين على اللقب الذي يبدو أنه سيستمر خلال جولات القسم الثاني الخمس المتبقية أو كما هو متوقع حتى الجولة قبل الأخيرة للدوري التي ستشهد تكرار مواجهتهما المباشرة كما حدث في القسم الأول حينما التقيا ليتمكن السد من الفوز حينذاك، وليحل في الصدارة محل الدحيل الذي كان متصدرا بفارق الأهداف فقط.
 
وبدوره الغرافة ثالث الترتيب القريب من ثنائي المقدمة، حقق أيضا انتصاره الصعب على المنافس العنيد قطر بهدف وحيد ليواصل مطاردته للمتصدر والوصيف بإعتباره الفريق الوحيد الذي ينافس السد والدحيل على اللقب.
 
أما العربي فتمكن من تحقيق انتصاره بنتيجة كبيرة بخمسة أهداف مقابل هدف على معيذر ليعزز حظوظه في الفوز بالمقعد الرابع الأخير بالمربع الذهبي، كما شهدت المواجهة الأخيرة بالجولة الثالثة عشرة انتصار الوكرة على أم صلال بثلاثة أهداف دون رد ليتقدم مركزا واحدا وليحل محل منافسه الذي انتصر عليه
 
هذا، وعقب ثلاث عشرة جولة من منافسات دوري الدرجة الأولى للاشبال يواصل السد تصدره للفرق مؤكدا أنه الأجدر بالبقاء في صدارة ترتيب الدوري، ويتقدم المتربع على قمة الدوري على منافسيه برصيده البالغ تسع وثلاثين نقطة بالعلامة الكاملة من ثلاثة عشر إنتصارا.
ويبقى الدحيل حامل اللقب بالموسم المنقضي الأخير 2018 - 2019 هو المنافس الأبرز للمتصدر بتمركزه في وصافة الترتيب بست وثلاثين نقطة من اثني عشر إنتصارا مقابل تعرضه لخسارة وحيدة من المتصدر.
 
ويأتي الغرافة بالمركز الثالث بثلاث وثلاثين نقطة من أحد عشر انتصارا مقابل خسارتين.
ويحل العربي بالمركز الرابع بإثنتين وعشرين نقطة من سبعة انتصارات وتعادل مقابل خمس هزائم.
ويحتل قطر  والوكرة في المركزين الخامس والسادس بذات الرصيد ست عشرة نقطة من خمسة إنتصارات وتعادل مقابل سبع هزائم، ويتقدم قطر بفارق الأهداف.
 
ويتموضع أم صلال سابعا بأربع عشرة نقطة من أربعة انتصارات وتعادلين وسبع هزائم.
والأهلي ثامنا بثمان نقاط من انتصارين وتعادلين مقابل تعرضه لتسع هزائم، ثم الريان تاسعا بسبع نقاط من انتصارين وتعادل مقابل عشر هزائم، وهو الأكثر تعرضا للخسارة مع معيذر متذيل الترتيب دون نقاط الذي خسر كل مواجهاته الثلاث عشرة.

اقراء ايضا