QNB STARS LEAGUE

الدحيل والسد والأهلي يواصلون انتصاراتهم وصراعهم على صدارة دوري الواعدين

واصل الدحيل والسد والأهلي أصحاب المراكز الثلاثة الأولى في الدرجة الأولى للواعدين صراعهم في سباق الصدارة الذي ازداد إثارة بفعل تواصل انتصارات ثلاثي المقدمة، وكان آخرها انتصاراتهم بالجولة الثامنة الأخيرة التي رسّخت تواجد كل منهم في تموضعه قبل جولة من نهاية دور الذهاب - القسم الأول - للدوري بانتظار ما سيسفر عنه صراعهم بالجولات المقبلة المرتقبة في ظل الفارق النقطي الضئيل بينهم، إذ يتقدم الدحيل الذي يقوده المدرب المصري القدير  طارق خليل الترتيب بفارق نقطتين عن السد فقط، ويتقدم السد عن الأهلي بفارق نقطة، وبالتالي يمكن متابعة تبادلهم للمراكز مع أفضلية للدحيل المتقدم، الذي استطاع التقدم نحو قمة الترتيب بفضل إنتصاراته على أبرز منافسيه وفي مقدمتهم وصيفه السد حامل اللقب والغرافة.
 
وفي صلب المنافسة على المقدمة والصدارة يبرز الأهلي وصيف حامل اللقب بالموسم الفائت بنتائجه الملفتة التي جعلته يواصل تألقه هذا الموسم أيضا، إذ ما يزال ينفرد بكونه الفريق الوحيد الذي لم يتعرض لأي خسارة من بين ثلاثي المقدمة وإن كان الأكثر تعادلا بثلاثة تعادلات.
 
هذا، وكانت الجولة الثامنة الأخيرة، قد شهدت تحقيق الدحيل لإنتصار كبير على الوكرة سبعة أهداف دون رد، ليعزز صدارته.
 
وحقق السد انتصارا  هو الآخر على قطر بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليبقى في وصافة الترتيب قبل الأهلي الذي فعل كما فعل الدحيل وفاز بسبعة أهداف نظيفة أيضا على معيذر.
 
وشهدت الجولة عودة الغرافة للتعثر مجددا بتعادله مع العربي بهدف لمثله، ليفرط بتعادله بالفرصة التي كانت مواتية له للإقتراب من السد والأهلي مكتفيا بالبقاء خلفهما.
 
وبدوره الريان واصل تقدمه بإنتصاره الجديد الرابع له هذا الموسم الذي حققه على أم صلال بثلاثة أهداف نظيفة، ليقف بإنتصاره على بعد نقطة من الغرافة، ولتشتد المنافسة بين الجارين على المقعد الرابع بالمربع الذهبي.
 
 مع مرور ثمان جولات يتصدر الدحيل الترتيب بإحدى وعشرين نقطة، ويحل السد وصيفا بتسع عشرة نقطة، والأهلي ثالثا بثمان عشرة نقطة، والغرافة رابعا بأربع عشرة نقكة، والريان خامسا بثلاث عشرة نقطة، وقطر سادسا بعشر نقطة، وأم صلال سابعا بتسع نقاط، والعربي ثامنا بثمان نقاط، ونقطة وحيدة يقبع الوكرة ومعيذر بالمركزين الأخيرين.
 

اقراء ايضا