QNB STARS LEAGUE

مواجهات قوية في الأسبوع الخامس عشر من دوري نجوم QNB

تنطلق مساء الخميس القادم الموافق السادس من ديسمبر 2018، مباريات الأسبوع الخامس عشر من بطولة دوري نجوم QNB، حيث سيلتقي الغرافة مع الأهلي في الرابعة مساءً باستاد ثاني بن جاسم، وفي السادسة والنصف باستاد الخور يلتقي الخريطيات مع الريان.

وتتواصل المباريات في اليوم التالي الجمعة السابع من ديسمبر، حيث سيكون الدحيل المتصدر على موعد مع مواجهة قوية أمام فريق قطر في الرابعة مساءً باستاد عبدالله بن خليفة، ويعقبها في السادسة والنصف باستاد حمد الكبير لقاء الشحانية مع السد.

ويسدل الستار على مباريات الجولة يوم السبت الثامن من ديسمبر، حيث يستضيف الخور على ملعبه فريق السيلية في الرابعة مساءً، ويواجه أم صلال فريق العربي في السادسة والنصف باستاد ثاني بن جاسم.

وتحظى هذه المباريات باهتمام كبير من جميع الفرق، لأنها ستكون الجولة الأخيرة قبل فترة توقف الدوري بسبب الاستعدادات لبطولة كأس آسيا 2019، وذلك بعد الإعلان عن تأجيل مباريات الجولة السادسة عشرة إلى شهر فبراير القادم وبعد البطولة الآسيوية.

مطاردة الصدارة

سيكون الصراع على أشده بين فريقي الدحيل والسد اللذين يتنافسان على القمة، حيث سيحاول الدحيل ـ المتصدر برصيد 35 نقطة ـ استعادة توازنه بعد تعادله أمام الريان بالجولة الماضية، وهو التعادل الذي أدى لتقليص الفارق مع السد لثلاثة نقاط فقط، وسيكون الدحيل على موعد مع مواجهة ضد فريق قطر المنتشي بفوزه على السيلية، ويخطط القطراوي إلى مواصلة انتصاراته وتحقيق فوزه الخامس لتحسين موقعه بجدول الترتيب، حيث يحتل المركز العاشر برصيد 14 نقطة.

 

في المقابل فإن السد  ـ صاحب المركز الثاني برصيد 32 نقطة ـ  يتطلع إلى الاستمرار في مطاردة الصدارة بعد انتصاره  الكبير على الغرافة في الجولة الماضية، وسيبحث السد عن النقاط الثلاثة أمام الشحانية - التاسع برصيد 16 نقطة -.

 

وعلى الرغم من اختلاف موقف الفريقين بجدول الترتيب، إلا أن المباراة ستكون صعبة ومفتوحة على كل الاحتمالات في ظل رغبة كل منهما لتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاثة، مع الوضع في الاعتبار الحالة الفنية الجيدة التي ظهر عليها السد في مباراته الأخيرة أمام الغرافة.

حسابات المربع

سيحاول السيلية أن يستعيد توازنه ويعوض خسارته الأخيرة أمام قطر،  حتى يتمكن من المحافظة على موقعه بالمربع، حيث يحتل السيلية المركز الثالث برصيد 25 نقطة، ويدرك الفريق أن مهمته أمام الخور لن تكون سهلة، لأن المنافس يسعى لتحقيق انتصار يحسن به من موقعه بجدول الترتيب ويبعده عن المركز قبل الأخير الذي يحتله حالياً برصيد تسع نقاط.

كما يتطلع الريان - الرابع برصيد 24 نقطة – إلى استعادة انتصاراته من جديد بعد التعادل مع الدحيل، حيث سيلاقي الخريطيات صاحب المركز الأخير في جدول الترتيب برصيد 3 نقاط، ويخطط الريان لتحقيق الفوز من أجل المحافظة على موقعه بالمربع الذهبي، وسيتعامل مع المبارة بكل قوة حتى يتفادى مفاجآت الخريطيات صاحب المركز الأخير الذي سيبحث عن تحقيق مفاجأة قوية تعيد إليه الأمل في مشواره نحو الهروب من المركز الأخير.

استعادة التوازن

يسعى الغرافة لاستعادة توازنه من جديد بالبطولة بعد خسارته من السد، وهى الهزيمة التي أوقفت رصيده عند 18 نقطة يحتل بها المركز السادس، لكن مهمة الغرافة في العودة القوية ستصطدم بطموح الأهلي الذي يتطلع إلى إقتحام المربع الذهبي، حيث يحتل المركز الخامس برصيد 23 نقطة، والفوز سيجعله يدخل المربع في حالة تعثر السيلية أو الريان.

وسيؤدي تقارب الفريقين في النقاط لزيادة التنافس بينهما، حيث سيبحثان عن استعادة نغمة الفوز من جديد، بعد خسارة الغرافة وتعادل الأهلي في الأسبوع الرابع عشر.

استمرار الانطلاقة

يتمنى العربي الاستمرار في انطلاقته من خلال مباراته ضد أم صلال، بعد الفوز الذي حققه على الخريطيات، ورفع رصيده إلى 18 نقطة وقفز للمركز السابع، في الوقت الذي سيحاول أم صلال أن يستيعد انتصاراته من جديد، حيث يحتل المركز الثامن برصيد 17 نقطة.

وسيؤدي فارق النقطة الواحدة بينهما لزيادة الإثارة في مباراتهما معاً، حيث سيحاول كل فريق أن يحسم المواجهة لمصلحته ويحصد ثلاثة نقاط ستبقي على آمال صاحبها في المنافسة على المركز الرابع في الجولات القادمة، لذلك سيرفع الفريقين شعار الفوز في المواجهة الصعبة.

 

اقراء ايضا